صحتنا

برنامج رامز خطر على صغار السن

حذرت الأمانة العامة للصحة النفسية المصرية من مغبة متابعة برنامج “رامز مجنون رسمي” خصوصا على صغار السن، لما يحمله البرنامج من مشاهد أقرب ما تكون إلى العنف والتعذيب والسخرية والتلذذ بالآلام التي يسببها للآخرين، فضلا عن ممارسة التنمر، وبما يتنافى مع آدمية الإنسان والإنسانية. وقالت الأمانة وفقا لبيان حصلت “الوطن” على نسخة منه، إن استمرار البرنامج بذات السلوك يعد استهانة بالقيم الإنسانية، ويشكل في ذات الوقت خطورة شديدة من خلال نشر تلك السلوكيات، وهو ما قد يعد خطرا وتهديدا على الصحة النفسية للمشاهدين سواء كانوا كبارا أو صغارا. تهديدات

أشار البيان إلى أن اسم البرنامج يسيء للمرض النفسي وللمرضى النفسيين، ويزيد من صمة المرض النفسي، وذلك في إشارة إلى اسم البرنامج “رامز مجنون رسمي”، ولم يستبعد البيان وجود تهديدات محتملة على الصحة النفسية للطفل من وراء البرنامج، إذ أن الطفل يميل إلى تعلم السلوكيات بالتقليد للذين لا يمتلكون القدرة على التجرد وبالتالي لا يمكنهم فهم المغزى الخفي وراء المعنى، وإنما ينساق بسهولة خلف التصرفات الظاهرة للأشخاص، وهو ما قد يمثل خطورة شديدة على الطفل، حال القيام بتقليد السلوك العدواني كالتعذيب والعنف الموجود في البرنامج.

تنمر

لفت البيان إلى ميل العديد من مقدمي هذه النوعية من البرامج إلى بعض الممارسات والتي قد تعد أعراضا لاضطرابات نفسية مثل التباهي بممارسة نفوذهم وقدرتهم واستمتاعهم بقهر الضيوف والتنمر والتلذذ بالمعاناة والتعذيب للآخرين، وهو ما يعرف بالسادية، وهو عامل مؤثر في تغيير سلوك المتلقي ليمارس هذه الأعراض الخطيرة عن طريق النمذجة وهي إرسال رسالة مفادها أن هؤلاء الأشخاص هم نماذج يحتذى ويقتدى بها مما يؤدي إلى انتشار هذه الممارسات بين أفراد المجتمع وخاصة المراهقين.




المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى